العودة   منتديات شباب اليوم > منتدي الاخبار اليومية > الاخبار العربية العاجلة والهامة

  13
HaSOoNA
6 أبريل تدعو القوي الوطنية برفع علم مصر فقط يوم عيد الشرطة



قامت حركة شباب 6 ابريل بدعوة جميع القوي الوطنية المعارضة المشاركة في يوم 25 يناير والذي اسموه بـ"يوم الانتفاضة المصرية "، والذي يوافق عيد الشرطة الابتعاد تماما عن رفع أي شعار أو رايه أو أعلام وأن يلتزم الجميع برفع علم مصر فقط والافتات التي تعكس مطالب وتوجهات وتطلعات جموع الشعب كافة.



ودعت الجميع احزاب وحركات وقوي وطنية الالتفاف حول شعار "مصر.. كلنا واحد" بجانب انها وجه دعوة للشارع المصري لكي يتخلص من مخاوفة من اجل تحقيق تغير حقيقي في مصر حتي يكون هذا اليوم ميلاد جديد لمصر ويوم بعث جديد لشعبها .
  14
HaSOoNA
الوفد يعلن اليوم موقفه من المشاركة بمظاهرات 25 يناير





قال محمد مصطفى شردى المتحدث الإعلامى باسم حزب الوفد، أن الحزب سيعلن اليوم موقفه الرسمى بشأن المشاركة فى الدعوة التى أطلقتها عدد من الأحزاب والحركات الاحتجاجية لإعلان 25 يناير القادم يوماً للغضب بالتزامن مع عيد الشرطة.

وأكد شردى، أنه سيجتمع بعد ساعات مع الدكتور السيد البدوى رئيس الحزب للتوصل للموقف، الذى سيعلنه الحزب بشأن المشاركة فى المظاهرات، التى قررت الأحزاب والقوى السياسية تنظيمها فى هذا اليوم.

فى السياق ذاته، كشف محمد صلاح الشيخ منسق حركة "وفديون ضد التوريث" أنه التقى وعدد من شباب الوفد مع الدكتور السيد البدوى قبل أيام، حيث أبدى رئيس الحزب ترحيبه بمشاركة شباب الحزب فى فعاليات يوم الغضب بصفتهم الشخصية، إلا أنه تحفظ على إعلان مشاركة الحزب، نظراً لأن مؤسسات الحزب لم تجتمع بعد لتبت فى الأمر.

وأوضح الشيخ، أنه من المقرر أن يجتمع البدوى غداً مع عدد كبير من شباب حزب الوفد لترتيب مشاركتهم فى فعاليات يوم الغضب.

  15
HaSOoNA
الإخوان: لم نحدد موقفنا من المشاركة فى مظاهرات 25 يناير






أكد د.عصام العريان المتحدث الإعلامى باسم الإخوان المسلمين، أن الجماعة لم تقرر بعد الموافقة أو رفض المشاركة فى مظاهرات 25 يناير، مضيفاً أن مؤسسات الجماعة تدرس الموقف بكل تبعاته وظروفه، لافتاً إلى أن أى مشاركة للجماعة ستكون عبر المؤسسات المشاركين فيها.

وأضاف العريان فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن الجماعة لم تتخلف من قبل عن أى واجب وطنى، إلا أنه أكد ضرورة دراسة الموقف بكل تفاصيله وما سيتتبعه هذا من عمل ونتائج ومقتضيات الحال، مشيراً إلى أن أى حديث عن رفض الجماعة أو قبولها المشاركة بدون صدور بيان رسمى أو قرار صريح يعد مخالفاً للحقيقة.

وشدد العريان على أن مشاركات الإخوان فى مثل هذه التحركات لا تكون منفردة ولا تحت لافتات خاصة، وذلك باعتبار أن الجماعة جزء من نسيج القوى الوطنية ونسيج الشعب، مما يتتبع ذلك المشاركة من خلال المؤسسات التى تشارك فيها الجماعة، كالبرلمان الشعبى والجمعية الوطنية للتغيير.

يأتى هذا فى الوقت الذى قرر فيه البرلمان الشعبى المشاركة فى الوقفة الاحتجاجية يوم الثلاثاء المقبل أمام دار القضاء العالى وبعض الهيئات الرسمية، حيث يشارك فى البرلمان 15 عضواً من نواب الإخوان السابقين، كذلك تعقد الجمعية الوطنية للتغيير اجتماعها اليوم لتحديد مدى مشاركتها فى المظاهرات الثلاثاء المقبل من عدمه.


  16
HaSOoNA
أحزاب الغربية تطالب أهالى المحلة بالتظاهر الثلاثاء






أقامت لجنة التنسيق بين الأحزاب بالغربية مساء أمس، مؤتمرا داخل حزب الجبهة بالمحلة بعنوان "كيف نستفيد من مستقبل التغيير فى الوطن العربى بعد أحداث تونس؟" بحضور الدكتور إبراهيم نوار نائب رئيس حزب الجبهة والمهندس فايز حمودة رئيس لجنة التنسيق بين الأحزاب والقوى السياسية والنقابات المهنية بالغربية والمهندس حمدى الفخرانى صاحب دعوى مدينتى ومحمد بدر حجازى أمين الحزب الناصرى بالغربية وعدد كبير من شباب الحركات السياسية والأحزاب والجمعية الوطنية للتغير.

وخلال المؤتمر، أصدرت لجنة التنسيق بيانا للمطالبة بالمشاركة فى مظاهرات يوم الثلاثاء 25 يناير المقبل استجابة للدعوة التى أطلقها عدد من النشطاء السياسيين للمطالبة بالإصلاح والتغيير.

ودعا البيان أهالى المحلة الكبرى إلى الخروج لجميع شوارع وميادين المدينة يوم الثلاثاء المقبل، ليكن هذا اليوم من أجل الخبز والحرية لكل الشعب من أجل زيادة الأجور والمعاشات، ومن أجل عمل دائم وأمن وحياة ديمقراطية سليمة تفرز ممثلين حقيقيين يعبرون عن مطالب الشعب.

وخلال المؤتمر، طالب عدد كبير من الشباب بضرورة قيام نواب البرلمان الشعبى بالتواجد داخل دوائرهم ومراكزهم لحشد أكبر عدد من المواطنين للخروج يوم 25 يناير، وذلك حتى يحصل أعضاء البرلمان الشعبى التصديق عليهم واعتمادهم رسميا كنواب للشعب.

  17
HaSOoNA

عندما انتفضت مصر 18 و19 يناير 77




أمس واليوم 18 و19 يناير، فى مثل هذا الوقت عام 1977 انتفضت مصر وثارت من شمالها إلى جنوبها احتجاجا على رفع أسعار السلع الأساسية، كانت انتفاضة الخبز كما رآها كل صاحب بصر وبصيرة، إلا الرئيس السادات ورجاله وعلى رأسهم وزير داخليته النبوى إسماعيل رأوها «انتفاضة حرامية»، قبل أن يتراجع الرئيس ويلغى كل القرارات التى صدرت فى السابع عشر من يناير، لكن بين القرارات وإلغائها كان الشارع المصرى قد احترق وامتدت ألسنة اللهب إلى قمة السلطة فى مصر، وكان أن تدخل الجيش للسيطرة على الوضع.

كان شتاء ساخنا، لكن سخونته لا تقارن بسعير يناير 2015 الذى اندلع فى تونس وانتشر فى كافة أرجاء الوطن العربى، وأحدث تأثيرات مدوية فى كل مكان، ومصر بالضرورة ليست بمنأى عن توابع الزلزال التونسى.

ونظرة على صحف القاهرة أمس تكشف إلى أى مدى هناك قلق حقيقى من آثار الثورة البوعزيزية، حيث خرجت هذه الصحف وعلى أوراقها تجرى أنهار من العسل والسمن والسكر والزيت والأرز، وتلمع الوعود بإيجاد فرص عمل لمحاصرة البطالة، وتحسين أوضاع المواطن بزيادة حجم الدعم، على عكس ما كان معلنا قبل أسابيع قليلة.

وقبل ذلك كانت التعليمات الصارمة للتجار بعدم إدخال أية زيادات على أسعار السلع فى الوقت الحالى.

باختصار هناك قراءة ما للرسائل التونسية، وإن لم تكن قراءة كاملة تماما، كونها ركزت على المعدة وتركت العقل والوجدان، واعتبرت أن ثورة تونس اندلعت بدوافع اقتصادية فقط.

وهذه القراءة بجانب أنها منقوصة فهى أيضا خطيرة، لأن الشعب التونسى انتفض وهب وثار دفاعا عن الكرامة الإنسانية المهدرة، وطلبا للحريات السياسية والإعلامية، ورفضا للقهر والاستبداد.

وأظن أن اختيار المواطن عبده عبد المنعم يوم 17 يناير لكى يشعل النار فى نفسه أمام مجلس الشعب طلبا للخبز ورفضا لإهانته على يد الأجهزة الرسمية ــ دليل على تفاهة وضحالة وصمه بالمرض النفسى، كما أنه تأكيد على أن المطلوب هو خبز وحرية، وليس خبزا فقط.

وعليه فإن إعادة قراءة درس انتفاضة يناير 77 فى مصر، ودروس ثورة يناير2015 فى تونس باتت فرضا وواجبا على الجميع؛ لأن رائحة الشياط تملأ الفضاء المصرى منذ سنوات، ولم يعد كافيا إحداث فتحات صغيرة للتنفيس هنا وهناك لمنع الاشتعال والانفجار.. اقرأوا التاريخ جيدا وكثيرا.. وافهموا الواقع الحالى أكثر وأكثر، قبل أن يأتى الطوفان.

  18
HaSOoNA
التجمع يؤكد رفضه الدعوة للتظاهر يوم 25 يناير





أكد الدكتور رفعت السعيد، رئيس حزب التجمع، رفضه للوقفة الاحتجاجية التى دعت بعض قوى المعارضة إلى تنظيمها يوم 25 يناير الحالى أمام وزارة الداخلية، وقال السعيد فى تصريحات صحفية أن هذا اليوم هو يوم لتكريم الشرطة ويوم بطولى نحتفل خلاله بالدور الهام لقوات الشرطة التى لا تألو جهدا فى الدفاع والزود عن الوطن والمواطنين لتأمين حياة آمنة للمصريين جميعا، ولا يجوز تشويه هذا اليوم العظيم للنضال.

وتعليقا على مطالبة الإخوان بحرية تكوين الأحزاب وتأسيس الأحزاب بمجرد الإخطار وتكوين أحزاب دينية والمطالبة بالحريات وحقوق المواطنة أكد الدكتور رفعت السعيد رفضه خلط الدين بالسياسة، ورفضه تكوين أحزاب على أساس دينى.

وقال السعيد إن الجماعة المحظورة لم تتقدم منذ قيام الثورة وحتى الآن لتأسيس حزب، بالرغم من أنه كانت هناك فترات متاح فيها تأسيس الأحزاب بنظام الإخطار.


Powered by vBulletin®Copyright ©2000 - 2014
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات شباب اليوم 2013-2014-2015-2016-2017